23 نوفمبر, 2013

الشمعة السابعة

انطفأت الشمعة السادسة منذ أيام على انشاء الموقع  وبدأ الموقع عامه السابع، واتمنى من الله ان يجعل هذا الموقع وما اقدمه فيه خالصا لوجة الله تعالى وصدقة عما منحة الله لى من علم وان يكون صدقة جارية عنى بعد وفاتى وصدقة ايضا لكل من ساندنى بأى شكل من اشكال المساندة لانشاء هذا الموقع . واقدم لمسات وفاء وشكر لكل من شارك فى اظهار الموقع بهذه الصورة ، واتمنى ان تكون صورة مشرفة.

 لمسات وفاء وشكر واحترام وتقدير الى:

لمسة الوفاء الاولى :اهديها لوالدى ووالدتى على تشجيعهم ومساندتهم ودعائهم لى، وادعو لهم بكامل الصحة والسعادة.

 

لمسة الوفاء الثانية: لكل معلم ومعلمة تعلمت منهم الكثير والكثير ، سواء فى مراحل التعليم الاولى او خلال مرحلة الجامعة او فى مرحلة الدراسات العليا. واخص بالذكر استاذتى استاذة / فاطمة معلمتى  فى الفرقة الاولى فى مرحلة التعليم الابتدائي والتى تعلمت منها الحب والحنان والانسانية بكل معانيها  قبل العلم والتعلم، وادعو الله لها بالرحمة والمغفرة  وان يدخلها فسيح جناته ،فكم كانت رحيمة وحنونة لكل ابنائها الطلاب ومثال للمعلمة القديرة.

 

لمسة الوفاء الثالثة :لاول من قرأ اول مقالاتى على موقع الاعجاز العلمى فى القران والسنة  منذ اكثر من سبعة اعوام ونصف وشجعنى لكتابة المزيد والمزيد من المقالات وشجعنى على انشاء هذا الموقع  وهو الاستاذ الدكتور / رمضان مصرى هلال  الاستاذ بكلية الزراعة- كفر الشيخ والذى ادعو الله ان يشفيه ويمتعه بكل الصحة والسعادة وادعوكم جميعا للدعاء له بالشفاء و الصحة.

 

لمسة الوفاء الرابعة: لكل من اطلع على مقالاتى ونصحنى  او وجه لى نقدا بناء او اختلف معى فى الراى او شجعنى او حتى احبطنى ورفض فكرة الموقع فكان كلامه حافزا لى على كتابة المزيد والاستمرار بما فيه خيرا للجميع.

لمسة الوفاء الاخيرة: لاخوانى القائمين على ادارة الموقع وحل اى مشكلة تواجهه من وقت لاخر .

   

وفى النهاية 

 اسالكم الدعاء بالصحة والعافية والستر وحسن الخاتمة لى ولأسرتى الصغيرة  ولكل من قدمت لهم لمسات الوفاء خلال السطور السابقة. واسالكم الدعاء ان يوحد الله شمل الامة العربية والاسلامية وان ترتفع راية الاسلام خفاقة فى كل مكان. واسالكم الدعاء أن يحفظ الله مصرنا الحبيبة أم الدنيا وحضن الامة العربية من كل سوء وأن يبارك الله فى أهلها وعلمائها وشيوخها وأطفالها وشبابها ونسائها ورجالها.

اللهم آمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــين يارب العالمين


9 تعليقات على “الشمعة السابعة”

  1. طالبتك شقحاء يعلق:

    دكتورتي الفاضله اهنئك على هذا الموقع المميز والرائع استفدت منه الكثير فهو بمجمله (كلمات من ذهب ودرر ثمينه) اتمنى لك مزيدا من التألق والنجاح ولك مني خالص الدعاء على ماتقدمينه لنا من خير وكما عودتينا دائما بطيبه روحك وسمو اخلاقك فجعلك الله قره عين لوالديك اتمنى لك حياه سعيده مليئه بالخير والمسراات.اختك شقحاء

  2. Dr.Marwaa يعلق:

    اختى الحبيبة وطالبتى المجتهدة شقحاء …سعدت جدا بتعليقك الرقيق كما دائما تسعدينى بتفوقك واخلاقك الجميلة وطلعتك الجميلة ….وسعدت بالتدريس لكى فى بلدى الثانى السعودية…ويارب دائما تسعدينى بنجاحك وتفوقك فى حياتك العملية والاجتماعية واسمع عنك ومنك كل سعادة وخير …اجمل امنياتى لك بدوام النجاح والسعادة.

  3. ثطالبتك شقحاء يعلق:

    وأنا اسعد اتمنى تكوني معانا على طول

  4. عبدالمنعم عمارة يعلق:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وانا اقدم لك لمسة وفاء عرفانا واعترافا منا لك بما استفدناه منك في هذا الموقع المبارك وندعوا للدكتور رمضان هلال بالشفاء ولكل مرضى المسلمين وبالرحمة للأستاذة فاطمة ولجميع موتى المسلمين
    نفع الله بك وبعلمك الاسلام والمسلمين وإلى الأمام والى المزيد من البذل والعطاء
    تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

  5. Dr.Marwaa يعلق:

    وعليكم السلام استاذ عبد المنعم عمارة
    دائما سباق بالخير اشكرك وجزاك الله كل خير وتقبل منك خالص الدعاء.

  6. wed يعلق:

    أسأل الله أن يرزقك رضاه يادكتورتي الرائعة
    ويجزي كل من كان له أثر في هذا الموقع كل الخير
    صدقاً لا أستطيع وصف مدى إعجابي بكتاباتك
    كوني على يقين انني انتظر المزيد من نهل عطائك
    اعذريني على بساطة كلماتي
    شكري الجزيل لكي ولكل القائمين عليه ولوالديك وافر الثناء
    ولسمو قلمك.. باقات تقديري لكي

  7. Dr.Marwaa يعلق:

    حببتى وتلميذتى النجيبة ود… اشكرك على كلماتك الجميلة مثلك وواضح انك شاعرة رقيقة وانا لا اعرف …ربنا يوفقك فى دراستك وحياتك الاجتماعية.

  8. fatmah ahmed يعلق:

    استاذتي الرائعة , صاحبة الابتسامة الدائمة
    في ثغرها تنبت الزهر والعفوية الغير مصطنعه بجاذبيه ..
    لطالما تمنيت ان التقيك بَ أكثر من مقرر في جامعتنا ,
    اخلاقك و اسلوبك , تعاملك ونصحك لنا كأخواتك ,
    الامل الذي لايفارق مُحياك و تمدّينه لنا من شعاع شمسك ب حرصك المستمر ..
    ابارك لك هذا الصرح , و ابارك لنا فيك , صدقاً أعتبر نفسي من المحظوظات عندما
    التقيتك وتتلمذت على يدك ولو من مقرر واحد , فالحمدلله
    أتمنى لك الحياة السعيدة و الفرح المستديم ..
    لي زيارات كثيرة لهذا الصرح بإذن الباري ..
    وديّ و محبتي ..
    طالبتك : فاطمه احمد صالح ..

  9. Dr.Marwaa يعلق:

    ابنتى وطالبتى الجميلة فاطمة صالح…اشكرك جداااااااا على كلماتك الرقيقة الطيبة التى اسعدتنى …ودائما الذى يدوم بين الناس هو الحب والود وهذا ما احرص دائما على خلقه بينى وبينكم واتمنى لك مزيد من النجاح وباقى زميلاتك.

أضف تعليق